العالمصحيفة الشرق الأوسطالأخبار

العقوبات الأميركية على كاسبيرسكي لاب: رد فعل وتأكيدات

كشفت الولايات المتحدة النقاب عن عقوبات جديدة تستهدف كبار المسؤولين في شركة الأمن السيبراني الروسية “كاسبيرسكي لاب”. تم إعلان هذه العقوبات بعد يوم واحد من حظر واشنطن استخدام برامج الشركة في الولايات المتحدة، مما يعكس التوترات القائمة بين البلدين في مجال الأمن السيبراني.

فكرة تيليجرام

التزام واشنطن بالسيطرة على التهديدات السيبرانية

وأكدت وزارة الخزانة الأميركية أن هذه الإجراءات تأتي في إطار التزام الولايات المتحدة بضمان سلامة الإنترنت العالمي وحماية مواطنيها من التهديدات السيبرانية الخبيثة. تحديداً، فإن العقوبات تستهدف عدداً من الشخصيات البارزة داخل “كاسبيرسكي لاب”، ما يعزز من حزم الرد الأميركي على ما يعتبره خطراً على الأمن القومي الأميركي.

إقرأ أيضا

فكرة واتساب

تأكيدات من كاسبيرسكي لاب

في رد فعل لها، أكدت شركة كاسبيرسكي لاب أنها ستلتزم بجميع القوانين الدولية والوطنية المعمول بها للحفاظ على استمرار عملياتها وعلاقاتها التجارية. وأكدت أيضاً أنها لا تشارك في أي أنشطة تهدد الأمن القومي الأميركي.

هذه الإجراءات الأميركية تأتي في سياق تصاعد التوترات بين الولايات المتحدة وروسيا في السنوات الأخيرة، خاصة في مجال الأمن السيبراني، مما يبرز التحديات المتزايدة أمام العلاقات الدولية في هذا المجال المحوري.

المصدر : صحيفة الشرق الأوسط

ficrah google news العقوبات الأميركية على كاسبيرسكي لاب: رد فعل وتأكيدات
فكرة أبراج

زر الذهاب إلى الأعلى