الأخبار الطبيةأخبارمنوعات

زرع قلب جزئي لطفل رضيع يُحدث ثورة في مجال الجراحة

تمكن باحثون في جامعة Duke من تحقيق إنجاز طبي مذهل، حيث نجحوا في إجراء أول عملية زرع قلب جزئي للرضيع أوين مونرو، البالغ من العمر 18 يومًا فقط. استخدم الأطباء تقنية فريدة، تسمح بالاحتفاظ بأنسجة القلب الأصلية، وتجنب الحاجة لعمليات جراحية متكررة.

فكرة تيليجرام

يأتي هذا الإنجاز الطبي البارز لعلاج عيب خطير في القلب يُعرف بالجذع الشرياني، الذي يمنح الرضيع أوين فرصة للنمو الطبيعي دون الحاجة للخضوع لعمليات جراحية متكررة.

زرع قلب جزئي لطفل عمره 18 يومًا

تعتمد التقنية المبتكرة على استخدام أنسجة القلب من متبرع حي، مما يحقق نجاحاً كبيراً في تطوير وظيفة القلب المزروعة. بعد أكثر من عام من العملية، يُظهر نمو القلب للرضيع نتائج ملموسة، حيث تُصف وظيفته بأنها “ممتازة”، مما يسمح للطفل بأداء الأنشطة الروتينية مثل اللعب والزحف والوقوف، ويشير إلى تحقيق نمو طبيعي وصحي.

فكرة أبراج

إن هذا الإنجاز يمثل نقلة كبيرة في مجال الجراحة القلبية للأطفال، ويفتح أفقاً جديداً للعديد من الحالات التي تعاني من تحديات صحية مماثلة.

فكرة واتساب
ficrah google news زرع قلب جزئي لطفل رضيع يُحدث ثورة في مجال الجراحة

للانضمام إلى صفحاتنا على:  #الانستقرام – #تويتر –  #تيك توك –  #فيسبوك

زر الذهاب إلى الأعلى