العالمصحيفة الشرق الأوسطالأخبار

كامالا هاريس الخيار الأول لقيادة حملة الرئاسة في حال انسحاب بايدن

ذكرت مصادر متعددة من حملة الرئيس الأمريكي جو بايدن ومن البيت الأبيض واللجنة الوطنية الديمقراطية أن كامالا هاريس، نائبة الرئيس، ستكون الخيار الأول لخوض سباق الرئاسة إذا قرر بايدن عدم الترشح مجددًا، بحسب وكالة «رويترز».

فكرة تيليجرام

أداء بايدن المتذبذب في المناظرة الأخيرة أمام منافسه الجمهوري دونالد ترامب أثار قلقًا داخل الحزب الديمقراطي. زعماء الحزب يخشون من أن بايدن قد لا يكون مؤهلاً لولاية ثانية، مما دفع بعضهم للدعوة إلى تنحيه.

إقرأ أيضا

أفادت المصادر، التي طلبت عدم الكشف عن هوياتها، أن تفادي اختيار كامالا هاريس كبديل يعد أمرًا شبه مستحيل. إذ أن تحويل موارد حملة بايدن الحالية، بما في ذلك التمويل والبنية التحتية، سيكون لصالح هاريس إذا تم اختيارها كمرشحة.

فكرة واتساب

وأشارت المصادر إلى أن هاريس (59 عامًا) تتمتع بشعبية كبيرة بين الديمقراطيين مقارنة بأي بديل آخر، كما أنها تحظى بأعلى نسب التأييد في استطلاعات الرأي.

من جانبهم، رفض مساعدو هاريس أي نقاش حول استبعادها من البطاقة الانتخابية للحزب الديمقراطي. وجاء في بيان صادر عن مكتبها: “نائبة الرئيس هاريس تتطلع إلى ولاية ثانية مع الرئيس جو بايدن.”

المصدر : صحيفة الشرق الأوسط

ficrah google news كامالا هاريس الخيار الأول لقيادة حملة الرئاسة في حال انسحاب بايدن
فكرة أبراج

زر الذهاب إلى الأعلى