الأخبار الرياضيةأخبار

الفيفا يتحرك ضد رئيس الاتحاد الإسباني في فضيحة القبلة

بدأت لجنة الانضباط بالاتحاد الدولي لكرة القدم إجراءات ضد رئيس الاتحاد الإسباني لويس لوبياليس بعد واقعة تقبيل لاعبة المنتخب الإسباني جيني إيرموسو، خلال مراسم التتويج بكأس العالم للسيدات.

فيفا تتخذ إجراءات قانونية ضد رئيس الاتحاد الإسباني بسبب واقعة القبلة

وقال فيفا في بيان “أبلغت اللجنة التأديبية لفيفا لويس روبياليس رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم اليوم (الخميس) أنها ستفتح إجراءات تأديبية ضده على خلفية الأحداث التي وقعت خلال المباراة النهائية”.

وأثارت الواقعة، أثناء توزيع روبياليس الميداليات الذهبية عقب فوز إسبانيا 1-صفر على إنجلترا في النهائي يوم الأحد الماضي، غضبا شديدا داخل وخارج إسبانيا، وقالت إيرموسو إنها “لا يجب أن تمر دونعقاب”.

وفي إسبانيا، قال اتحاد لاعبات كرة القدم المحترفات، يوم الأربعاء، إن جيني إيرموسو، لاعبة المنتخب الإسباني طالبت بإجراءات “رادعة” بحق لويس روبياليس رئيس الاتحاد الإسباني للعبة بعدما طبع قبلة على شفتيها خلال الاحتفال بفوز الفريق بكأس العالم.

وقالت إيرموسو في بيان مشترك نشره الاتحاد اللاعبات المحترفات ووكالتها “يتولى اتحادي بالتعاون مع وكالتي (تي.ام.جيه) مهمة الدفاع عن مصالحي وتولوا المسؤولية كمحاورين يمثلونني في هذه المسألة”.

وأضافت “نعمل لنحرص على ألا يفلت مرتكبو مثل هذه الأفعال التي أريناها من العقاب، وأن يتلقوا العقاب وأن تتخذ إجراءات رادعة لحماية لاعبات كرة القدم من أفعال نعتقد أنها غير مقبولة”.

وكان روبياليس وصف في البداية الأسئلة المثارة عن الواقعة بأنها “حمقاء” قبل أن يعتذر في مقطع فيديو يوم الاثنين لكنه لم يوقف سيل الانتقادات.

تابعوا آخر أخبار فكرة عبر Google News

للانضمام إلى قناتنا في: #تليغرام – #الانستقرام – #تويتر –  #تيك توك –  #فيسبوك

زر الذهاب إلى الأعلى