سياسةالأخبارعالم

الولايات المتحدة وبريطانيا تشددان الإجراءات ضد مسؤولين في حركة حماس

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية يوم الأربعاء أن الولايات المتحدة وبريطانيا فرضتا حزمة جديدة من العقوبات على أفراد ينتمون إلى حركة حماس في تركيا ومناطق أخرى.

فكرة أبراج

معاقبة المسؤولين: الولايات المتحدة وبريطانيا توجهان ضربة جديدة لحماس من خلال توسيع نطاق العقوبات

وفقًا للبيان الصادر عن الوزارة، فإن هذه العقوبات تستهدف ثمانية أفراد يعملون على تعزيز نشاط حماس، من خلال تمثيل المصالح الخارجية للحركة وإدارة شؤونها المالية.

فكرة تيليجرام

وأشار براين نيلسون، نائب وزير الخزانة لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية، إلى أن حماس ما زالت تعتمد بشكل كبير على شبكات تتألف من مسؤولين يعملون في مناطق حيوية، مستغلين سلطات قضائية تظهر بمظهر الانفتاح لتسهيل حملات جمع الأموال لصالح الحركة. وتستخدم هذه الأموال بشكل غير قانوني لدعم الأنشطة العسكرية في قطاع غزة.

وفي هذا السياق، أكدت وزارة الخزانة أن عددًا من المسؤولين الذين تستهدفهم العقوبات يتواجدون في تركيا، بما في ذلك هارون منصور يعقوب ناصر الدين، والذي يعد واحدًا من أبرز الشخصيات في الأنشطة المالية في تلك المنطقة. وأشارت الوزارة إلى دور هارون في تحويل أموال من تركيا وقطاع غزة إلى مركز قيادة حماس في الخليل بالضفة الغربية، حيث ساعد في دعم الأنشطة التي تهدف إلى زعزعة استقرار الضفة الغربية.

فكرة واتساب

وكان براين نيلسون قد قام بزيارة إلى عمان وتركيا في نهاية الشهر الماضي، في إطار الجهود الأميركية لتقويض قدرة حماس وجماعات أخرى على جمع وتحويل الأموال. يأتي هذا التوسيع في العقوبات بعد فرض الولايات المتحدة وبريطانيا ثلاث حزم من العقوبات السابقة على حماس، ردًا على هجوم شنته الحركة على إسرائيل في السابع من أكتوبر.

ficrah google news الولايات المتحدة وبريطانيا تشددان الإجراءات ضد مسؤولين في حركة حماس

للانضمام إلى صفحاتنا على:  #الانستقرام – #تويتر –  #تيك توك –  #فيسبوك

زر الذهاب إلى الأعلى