الأخبار الطبيةأخبار

دراسة تكشف عن جين يُمكن الناس من تناول ما يشاؤون

تُظهر دراسة تكشف عن جين يُمكن الناس من تناول ما يشاؤون دون التأثر بمشكلة السمنة. بعد تنفيذ تجارب على الفئران، اكتشف باحثون من جامعة كاليفورنيا سان دييغو أن جينًا واحدًا يلعب دورًا حاسمًا في فقدان الخلايا الدهنية لقدرتها على حرق الطاقة. هذا الاكتشاف يُفتح أفقًا جديدًا لفهم مسببات السمنة ويشير إلى إمكانية التدخل الجيني للحد من هذه المشكلة الصحية.

فكرة أبراج

كشف النقاب عن جين يتحكم في عملية حرق الدهون ويحمي من السمنة

بعد تغذية الفئران بنظام غذائي غني بالدهون، انهارت خلاياها وأصبحت أقل فعالية في حرق الدهون، مما قد يكون السبب وراء تباطؤ عملية التمثيل الغذائي لدينا. يُظهر البحث أن جينًا واحدًا يتحكم في هذه العملية، وأن إزالته يمنع الفئران من اكتساب الوزن الزائد حتى عند تناول نفس نظام الغذاء الغني بالدهون.

فكرة تيليجرام

تحليل “الميتوكوندريا”، الجزيء الخلوي المسؤول عن حرق الدهون وتوليد الطاقة، أظهر أهميته في نجاح الدراسة. يتحكم جين واحد، يُعرف باسم (RaIA)، في تقليل فعالية “الميتوكوندريا” عند تناول الطعام الغني بالدهون، مما يؤدي إلى حرق أقل للدهون.

فكرة واتساب

يشير آلان سالتيل، أستاذ الطب في جامعة كاليفورنيا، إلى أن فهم هذه العملية يمكن أن يفتح أفقًا للتدخل في علاج أو حتى الوقاية من السمنة. يمكن أن تشمل العلاجات المستقبلية تقنيات تعديل الجينات أو استخدام تقنية CRISPR للتحكم في (RaIA) وتأثيراته في الجسم.

ficrah google news دراسة تكشف عن جين يُمكن الناس من تناول ما يشاؤون

للانضمام إلى صفحاتنا على:  #الانستقرام – #تويتر –  #تيك توك –  #فيسبوك

زر الذهاب إلى الأعلى