أخبار التكنولوجياأخبار

روسيا تستبعد الغرامات عن غوغل وميتا وتيك توك وتظل تحت المراقبة

أظهرت تقارير وكالة رويترز أن المحاكم الروسية قد سدت صفحة فصل في ملف المديونيات لشركة ألفابت، المالكة لعمالقة التكنولوجيا غوغل ويوتيوب، بالإضافة إلى شركة ميتا وتيك توك وتلغرام.

فكرة أبراج

توقف فقط لبعضهم: غوغل وميتا وتيك توك تبقى تحت وطأة الغرامات في روسيا

وفقًا لتلك التقارير، فإن هذه الشركات لم تعد مدرجة كمدينين في قاعدة البيانات الخاصة بالديون الحكومية الروسية.

ومع ذلك، يظل تقرير رويترز يوضح أن منصة إكس X (المعروفة سابقًا باسم تويتر) وتويتش ما زالت تتحملان غرامات بقيمة 51 مليون روبل (560730 دولارًا) و23 مليون روبل (252879 دولارًا) على التوالي.

فكرة تيليجرام

ولم تستجب شركات غوغل وميتا وتيك توك وتلغرام بعد لطلبات التعليق من قبل رويترز، مما يترك مستقبل العلاقة بين الشركات التكنولوجية والحكومة الروسية محل شك.

تجدر الإشارة إلى أن النزاع بين روسيا وشركات التكنولوجيا الأجنبية قد تصاعد بشكل كبير بسبب الخلاف حول المحتوى الذي يُعتبر غير قانوني وفشل تلك الشركات في تخزين بيانات المستخدمين محليًا. اشتدت هذه النزاعات بعد الغزو الروسي لأوكرانيا في فبراير/شباط 2022.

فكرة واتساب

عقب الغزو، قررت روسيا حجب فيسبوك وإنستغرام، التابعتين لشركة ميتا، ومنصة تويتر (المعروفة حاليًا بإكس)، وجعلت موقع يوتيوب الخاص بشركة غوغل هدفًا لإجراءات الحكومة الروسية. وفي نهاية عام 2023، فرضت محكمة روسية غرامة بقيمة 4.6 مليار روبل (50.4 مليون دولار) على غوغل كنسبة من إيراداتها السنوية في روسيا، بينما تعرضت شركة ميتا، التي تم تصنيفها كـ “متطرفة” في عام 2022، لغرامات يتم خصمها من إيراداتها الروسية.

ficrah google news روسيا تستبعد الغرامات عن غوغل وميتا وتيك توك وتظل تحت المراقبة

للانضمام إلى صفحاتنا على:  #الانستقرام – #تويتر –  #تيك توك –  #فيسبوك

زر الذهاب إلى الأعلى