الأخبار الرياضية

لقاء مؤثر بين لويس دياز ووالده بعد تحريره من اختطاف دام 12 يومًا

في لحظة تاريخية، التقى لاعب فريق ليفربول الإنجليزي والمنتخب الكولومبي، لويس دياز، بوالده لويس مانويل في أول لقاء بعد أسبوع من إطلاق سراحه، إنه اللقاء الذي جمعهما بعد فترة عصيبة قضاها دياز في أسر الجماعات المسلحة لمدة 12 يومًا.

فلسطين غزة

رمز الأمل: لقاء مؤثر بين لويس دياز ووالده بعد أسبوع من الإطلاق

تم تنظيم اللقاء العاطفي بين الأب والابن بعد عودة دياز إلى كولومبيا للانضمام إلى منتخب بلاده، استعدادًا للمباراة المرتقبة أمام البرازيل. ورصدت الصور التي نشرها الاتحاد الكولومبي لكرة القدم لحظة العناق الحار بين الوالد وابنهما وهما يبكيان، في لحظة تعبير عن الألم الذي عاشوه خلال تلك الفترة الصعبة.

وارتدى الوالد قميصًا أسود عليه عبارة “لا مزيد من الاختطاف”، رمزًا للمعاناة التي مر بها ودعوة لوقف هذه الظاهرة الشائنة. وقد عبر الاتحاد الكولومبي عن فرحته بلقاء اللاعب مع عائلته بعد فترة طويلة من الفقد والقلق.

فكرة واتساب

كان لويس مانويل (56 عامًا) وزوجته سيلينيس مارولاندا قد تعرضوا للاختطاف من قبل مسلحين على دراجات نارية في محطة وقود بمنطقتهما بارانكاس قرب الحدود الفنزويلية في 28 أكتوبر. تم إنقاذ مارولاندا بعد ساعات، وبدأت عملية بحث واسعة للعثور على لويس مانويل.

وأقرّ القائد العسكري لجيش التحرير الوطني بأنه كانت هناك “خطأ” في عملية الاختطاف، وأدت هذه الحادثة إلى تأثير سلبي على عملية السلام بين الحكومة والجماعة المسلحة، وأيضًا تأثير على وقف إطلاق النار الثنائي الذي كان ساريًا لمدة ستة أشهر.

فكرة تيليجرام

وفي تصريحاته بعد تحريره، شارك والد دياز تفاصيل عن تجربة ابنه الصعبة، حيث أجبر على المشي بشكل متكرر وتقليل فترات الراحة خلال الاختطاف. وأعلنت الشرطة عن اعتقال أربعة من المشتبه بهم في هذه الجريمة، مما يعزز الجهود لتقديمهم للعدالة.

تابعوا آخر أخبار فكرة عبر Google News

للانضمام إلى قناتنا في: #تليغرام – #الانستقرام – #تويتر –  #تيك توك –  #فيسبوك

زر الذهاب إلى الأعلى