أخبار فلسطينأخبار الشرق الأوسطأخبار مصر

مصر تشدد: عدم وجود إرادة سياسية لدى إسرائيل للتسوية الثنائية

في تصريحات صادرة يوم الخميس، أكدت مصر أن إسرائيل تفتقر إلى الإرادة السياسية لتحقيق حلاً لصالح الدولتين. وفي هذا السياق، أشار وزير الخارجية المصري، سامح شكري، إلى التوافق الدولي على ضرورة إيجاد حلاً للوضع الفلسطيني.

فلسطين غزة

شكري: عجز إسرائيل عن الإرادة السياسية يعرقل تحقيق حل الدولتين

وقال شكري في مؤتمر صحفي في القاهرة: “نحن بحاجة إلى التحرك نحو التوصل إلى اتفاق يضمن إقامة الدولة الفلسطينية، ولكن لا تظهر إسرائيل أي إرادة سياسية لتحقيق حل الدولتين”.

وأضاف: “يتعين على المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته وضغط لتنفيذ هذا الحل، وإلا سيظل حل الدولتين مجرد كلام بلا جدوى دون إرادة فعلية”.

وفيما يتعلق بالتفاصيل الإقليمية، شدد شكري على أنه “غير مناسب أن يكون هناك أي تقسيم يعزز الانفصال بين قطاع غزة والضفة الغربية، فكلاهما يعتبران جزءًا لا يتجزأ من الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

فكرة واتساب

وأوضح الوزير المصري: “السلطة الفلسطينية هي المسؤولة عن إدارة هذه الأراضي وتحكمها إطارات قانونية”.

وشدد شكري على أهمية التركيز حاليًا على تحقيق وقف إطلاق النار في قطاع غزة.

وبالنسبة لسياسة التهجير القسري التي تتبعها إسرائيل، اعتبر شكري أنها “تمثل جريمة حرب بحد ذاتها”، مؤكدًا على “قوة واستمرار رفضنا لأي محاولة لتهجير الفلسطينيين”.

فكرة تيليجرام

وفي سياق متصل، أدان شكري الأفعال التي تتعارض مع القانون الإنساني الدولي في غزة، داعيًا إلى وجود آليات تحقيق لمعالجة تلك الانتهاكات.

وختم وزير الخارجية المصري حديثه بالحديث عن معبر رفح، الذي يعتبر البوابة الرئيسية لدخول المساعدات إلى قطاع غزة، مؤكدًا على جاهزية مصر لتقديم الدعم بالتعاون مع المنظمات الدولية، ومشيرًا إلى أهمية تعزيز حركة المساعدات الإنسانية إلى القطاع.

تابعوا آخر أخبار فكرة عبر Google News

للانضمام إلى قناتنا في: #تليغرام – #الانستقرام – #تويتر –  #تيك توك –  #فيسبوك

زر الذهاب إلى الأعلى